الغلاة في السلفية

الغلاة في السلفية

المصدر: http://almaliky.org/news.php?action=view&id=167.

الشيخ حسن بن فرحان المالكي

Hasan Farhan Al Maliky.

ومن أبدع ما أبدعه الشيطان لغلاة السلفية: أنهم هم “أهل السنة”! ولا يتيح لهم مراجعة مصادرهم التي لم يبقوا فيها سنياً على وجه الارض إلا بدعوه.
العامة من أتباع الغلو السلفي مساكين لا يعرفون أن سلفهم كفر الامام أبا حنيفة وبدّع البخاري ومسلم وحكم بالنفاق على بعض أهل بدر وفعل وفعل… العامة مساكين لا يستطيعون قراءة السنة لعبد الله بن أحمد ولا سنة البربهاري ولا إبانة ابن بطة ولا صفات الأهوازي ولا غير ذلك! هم مخدوعون.

غلاة السلفية أظهروا لعوامهم بأن أباحنيفة على منهجهم وأن الشافعي على منهجهم وأن مالكاً على منهجهم وأن البخاري ومسلم على منهجهم الخ.
بل أظهروا لعامتهم المساكين بأن المهاجرين والأنصار على منهجهم بل أن النبي نفسه على منهجهم بل أن القرآن يسير وفق عقائدهم، والعامة عامة.

الغلو السلفي خدع المسلمين والكفار معاً بأنها التي أنتجت العلوم وأن الغرب أخذ منها وأن وأن الخ… كل هذا خداع في جهل، هم أعداء المعرفة والعقل. بل لم يشارك الغلو السلفي في أي شيء حتى الفتوحات التي يفتخرون بها إنما قام بها الشيعة والنواصب وأحرار السنة أما الغلو السلفي فمعزول عن هذا. وليس هناك فرقة من ملل المسلمين والكفار يتكدس فيها الغلو والكذب وجفاف الضمير والعقل والبلادة ومعاداة الانسان كما يتكدس في الغلو السلفي.

هذه الاسماعيلية التي يعدها الغلو السلفي من غلاة الشيعة أنتجت مثل ابن سينا، فأعطوني عالماً سلفيا نستطيع أن نرفع به رؤوسنا عند الآخرين؟! بل أعطوني عالماً سلفيا سلم المسلمون من شره؟!
كل جهود الغلو السلفي مصبوبة على المسلمين تبديعا وتسفيها وتفريقا وفتاوى بالاضطهاد الخ …

لذلك آن الاوان في هذا العصر المفتوح أن تتواضع السلفية وتعرف نفسها قبل دعاويها بأنها تعرف الآخرين هي الفرقة الوحيدة التي تجهل ذاتها بعمق.

ليس هناك عالم سلفي واحد نفتخر به أمام العالم، ابن سينا الفارابي ابن رشد ابن النفيس الرازي جابر بن حيان الخ كل هؤلاء شيعة أو معتزلة الخ…
فلذلك لا يحق للسلفية ان تقول للغرب (أنكم أخذتم علومكم من المسلمين)! كلا هؤلاء المسلمين هم كفار عند السلفية فلا يحق لها أن تتبناهم. نعم يحق للشيعة وخاصة الاسماعيلية (في ابن سينا) والإمامية (في جابر بن حيان) يحق لهم أن يفخروا على الغرب بهذا، أما السلفية فليستحوا فقط. نعم ليستحوا قليلا لأن كل مبدع من المسلمين مازالت المصادر السلفية تكفره وتزندقه وكانت تتمنى قتله لكنه أفلت بعلومه ووجدت علومه من يقدرها.
لذلك إن زار وفد من الغرب إحدى الجامعات السلفية فلا تقل: منا ابن سينا ومنا جابر بن حيان ومنا ابن النفيس الخ ألم تشبع السلفية من الخداع؟

وآثار الغلو السلفي على الأمة واضحة فكونها ذيل الامم أمر طبيعي، ذيل في كل شيء: المعرفة الحقوق العلم التسامح الإنسانية … هذه آثار السلفية.
من آثارهم تعرفونهم

لذلك انظروا نتيجة الغلو السلفي انظروا إفرازاته بذاءات وكذب واتهامات وكبر وجهل وانتفاخ وهجر للقرآن وعبادة لبني أمية. هذه هي آثار الغلو السلفي في مجتمعنا، جهل مكعب كذب وحلف عليه بذاءة وشتائم تعبد بالكراهية خوف وهلع الخ… هذه آثار الغلو.

المشكلة أن الجمهور المذهبي تعيس هو يعبد المذهب وهو يظن اأنه يعبد الله … مع زهو زائف

Tinggalkan Balasan

Isikan data di bawah atau klik salah satu ikon untuk log in:

Logo WordPress.com

You are commenting using your WordPress.com account. Logout / Ubah )

Gambar Twitter

You are commenting using your Twitter account. Logout / Ubah )

Foto Facebook

You are commenting using your Facebook account. Logout / Ubah )

Foto Google+

You are commenting using your Google+ account. Logout / Ubah )

Connecting to %s

%d blogger menyukai ini: